cnimaroc

بلافريج: إلغاء معاشات البرلمانيين لا يحتاج للإجماع وتمثيل المواطنين داخل البرلمان ليست مهنة ولا “كريمة”

14 أكتوبر 2020 - 5:47 م مستجدات , الصحــافة الوطنية

دافع النائب البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، عمر بلافريج، عن إلغاء معاشات أعضاء البرلمان، مستبعدا أن يكون مقترح قانون الذي قدمه بمعية مصطفى الشناوي والمتعلق بتصفية نظام معاشات أعضاء مجلسي البرلمان يدخل في إطار المزايدات.

وأوضح بلافريج خلال تدخله بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، يوم أمس الثلاثاء، أن تمثيل المواطنين داخل قبة البرلمان “ليست مهنة بل مهمة وطنية شريفة محددة زمنيا في خمس سنوات”، كما أنها ليست بحسب تعبيره، مأذونية تمنح للبرلماني سيبقى يستفيد من عائداتها طوال حياته.

مقابل ذلك، أكد المتحدث أن إلغاء المعاشات، يجب أن يوازيه الحفاظ على تعويض للبرلمانيين بهدف ضمان استقلاليتهم وجديتهم، حتى لا يبقى “مول الشكارة” هو من يدخل لوحده إلى المؤسسة التشريعية. وفق تعبيره.

وشدد المتحدث على أن هذا الإشكال لا يحتاج إلى الإجماع، لافتا إلى أنه خلص خلال ولايته البرلمانية أنه كلما عرضت مسألة معينة على الإجماع “تكون القضية فيها إن”، مطالبا في هذا الصدد بتطبيق المسطرة القانونية واحترام الديمقراطية.

cnimaroc / متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *