cnimaroc

برلمان الحزب يُصادق بالإجماع على خلاصات الهيئة التقريرية لفيدرالية اليسار الديمقراطي

10 مايو 2021 - 3:32 ص مستجدات , مستجدات وأخبــار

صادق برلمان حزب المؤتمر الوطني الاتحادي ضمن أشغال مجلسه الوطني المنعقد صباح يومه الأحد 09 ماي 2021 من خلال تقنية التناظر عن بعد، بالإجماع على خلاصات الهيئة التقريرية لفيدرالية اليسار الديمقراطي التي أوصت بها الهيئة التقريرية خلال اجتماعها يوم 27 دجنبر 2020.

حيث أوصت الهيئة التقريرية، أجهزة الأحزاب الثلاثة بالالتزام بعدم عقد مؤتمرات عادية بل استثنائية لحل الأحزاب وعقد المؤتمر الاندماجي في غضون 6 أشهر بعد الانتخابات أو سنة على أبعد تقدير.

واعتبرت الهيئة مجموع أعضاء الهيئة التنفيذية وأعضاء اللجان الفرعية المنكبة على قضايا الاندماج بمثابة لجنة تحضيرية للمؤتمر الاندماجي، على أن تشرع في عملها مباشرة بعد الانتخابات، مع حقها في ضم أسماء أخرى لتجسيد إرادة الانفتاح على الفعاليات اليسارية من خارج أحزاب الفيدرالية.

واعتبر عبد السلام العزيز، الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني الاتحادي في تصريح سابق، أن فدرالية اليسار الديموقراطي تتجه نحو الاندماج بوعي وبحماس، بعد اجتماع هيئتها التقريرية، رغم وجود بعض الرفاق الذين لم يقتنعوا بشكل كامل بهذه الخطوة.

وأكد العزيز، أن الأغلبية الساحقة في الهيئة التقريرية بفدرالية اليسار بما يمثل حوالي ثلاثة أرباع الحاضرين ذهبوا في اتجاه خلاصات الاندماج، متمنيا أن يقتنع باقي الرفاق المترددين أو الذين ما يزالون يطرحون تساؤلات بأهمية خطوة الاندماج.

وبحسب الأمين العام، ما يزال أمامهم الوقت الكافي من أجل النقاش والإقناع، حتى يذهبوا جميعا نحو محطة الاندماج.

وتمنى العزيز أن يكون لدى محطة الاندماج تأثير وحضور في المشهد السياسي المغربي، لبناء حزب اشتراكي يساري قادر على أن يكون فاعلا ويتحمل مسؤولياته السياسية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها.

وقد وضعت “فيدرالية اليسار الديمقراطي”، خلال وقت سابق، خارطة طريق لدينامية سيرورة الاندماج بين المكونات الثلاثة التي تشكل الفيدرالية، طامحة إلى عقد المؤتمر الاندماجي بعد انتهاء الترتيبات اللازمة قبيل حلول المحطة الاقتراعية لعام 2021، ولكن أشغال اللجان تعثّرت بالجائحة.

Aucune description disponible.

cnimaroc / متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *